جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة توقع مذكرة تفاهم مع وزارة العدل ممثلةً بمحكمة الفجيرة الاتحادية الأبتدائية

Tuesday, Jun 15, 2021

جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة توقع مذكرة تفاهم مع وزارة العدل ممثلةً بمحكمة الفجيرة الاتحادية الأبتدائية

 

وقعت جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة ووزارة العدل ممثلةً بمحكمة الفجيرة الاتحادية الأبتدائية، مذكرة تفاهم وذلك يوم الاثنين الموافق 14.6.2021 وذلك تعزيزاً للتعاون البناء بين الجامعة والمحكمة وإسهاماً في المشروع التنموي الشامل الذي تشهده الإمارة والنهضة الثقافية والاقتصادية بقيادة سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس أمناء الجامعة، رعاه الله.

وقع الاتفاقية عن الجامعة مديرها سعادة الأستاذ الدكتور  علي أبو النور ، وعن محكمة الفجيرة  رئيسها سعادة  القاضي أحمد  محمد الظنحاني ، واستهل مدير الجامعة مراسم التوقيع بكلمة ترحيبية، أعرب من خلالها عن سعادته بتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة العدل، ممثلةً بمحكمة الفجيرة الاتحادية الأبتدائية ، وأكد أن الجامعة تتقدم بخطى ثابته نحو تعزيز مكانتها بين الجامعات المرموقة على المستوى المحلي و الإقليمي، وهذا بفضل التوجيهات والدعم والمتابعة المستمرة من  صاحب السمو  الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس أمناء الجامعة

وأشار مدير الجامعة، أن توقيع مذكرة تفاهم مع محكمة الفجيرة الاتحادية يأتي في إطار حرص الجامعة على تحقيق التميزِ بالمشاركةِ المجتمعيةِ من خلال إبرامُ مذكراتِ التفاهمِ واتفاقياتِ التعاونِ مع الدوائرِ والهيئاتِ والمؤسساتِ بالإمارةِ والدولةِ لتتكاملَ جهودُ الجامعةِ وشركائِها لتقديمِ الخدماتٍ الفعالٍة لطلبة الجامعة ولكافةِ شرائحِ المجتمعِ.

وأوضح سعادة القاضي أحمد الظنحاني ، أن المذكرة تأتي في سياق حرص الوزارة على تحقيق الأهداف الاستراتيجية للوزارة ومد جسور التعاون مع كافة الجهات والمؤسسات الأكاديمية الرائدة وبأن هذه المذكرة تصب في هذا الاتجاه وتفتح أفاقاً جديدة للتعاون مع الجامعة ، مشيراً إلى أن التعاون مع الجامعة يأتي تحقيقاً للهدف المشترك بدعم التطوير المهني القانوني المستمر  للطلبة ولمزاولي المهن القانونية.

ووفقا للمذكرة سيحرص طرفاها على تقديم أفضل الممارسات التي تخدم المجتمع في الحقل القانوني، من خلال تبادل الخبرات العلمية والبحثية وفق نظام مؤسسي متقدم وفاعل لخدمة كافة فئات المجتمع، والتعاون في أقامة المؤتمرات والندوات ذات الصلة بالشأن القانوني  وتدعيم البحث العلمي والدراسات في المجالات التي تخدم العمل القانوني والقضائي والقيام ببحوث ودراسات مشتركة من خلال مراكز البحوث الأكاديمية.

كما سيعمل الطرفان على تنمية قدرات طلبة كلية القانون بالجامعة، وتعزيز برامج الكلية من خلال دمج الجوانب النظرية بالتدريبات العملية القائمة، والتدريب العملي لطلبة الكلية  خلال مراحل دراستهم الجامعية وضمن الساعات المعتمدة لكل طالب ووفقاً للأنظمة المعتمدة، والتشريعات النافذة في الدولة.

كما اتفق الطرفان على إدامة التواصل وتبادل الزيارات والاجتماعات لتحقيق المصالح المشتركة، وتبادل المعرفة والخبرات المؤسسية على كافة المستويات المشتركة، بما في ذلك تبادل المعلومات والدراسات والتعليقات والآراء  القانونية الحديثة والمستجدة في المجال القانوني والمنشورات القانونية الصادرة من المحكمة أو المنشورة على موقعها الإلكتروني.

حضر مراسم التوقيع، عميد كلية القانون الدكتور عيسى الربضي  وعدد من موظفي المحكمة.