obituary

Friday, May 13, 2022

                                        نَعيٌ

بسمِ اللّهِ الرحمنِ الرحيمِ: "وَما كانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَموتَ إِلاّ بِإِذْنِ اللّهِ كِتاباً مُؤَجَّلاً،" صَدَقَ اللَّهُ العظيمُ.

بقلوبٍ مؤمنةٍ راضيةٍ بقضاءِ اللّهِ وقَدَرِهِ يتَقدَّمُ مديرُ ونوابُ مديرِ وعمداءُ وأعضاءُ الهيئةِ التدريسيّةِ والهيئةِ الإداريّةِ وجميعُ منتسبي "جامعةِ العلومِ والتقنيةِ في الفجيرةِ"

بِأبلغِ آيات التعازي والمواساةِ إلى مقامِ صاحبِ السموِّ الشيخِ محمد بن زايد آلِ نهيان ومقامِ صاحبِ السموِّ الشيخِ محمد بن راشد آلِ مكتوم ومقامِ أصحابِ السموِّ أعضاءِ المجلسِ الأعلى للإتحادِ حكّامِ الإمارات وإلى شعبِ الإمارات العربيةِ المتحدةِ وإلى الأمَّتينِ العربيّةِ والإسلاميّةِ

في رحيلِ المغفورِ لهُ بإِذْنِ اللَّهِ تعالى صاحبِ السموِّ الشيخِ خليفة بن زايد آل نهيان رئيسِ الدولة، طيَّبَ اللّهُ ثراهُ، الذي وافاهُ الأجلُ المَحتومُ يومَ الجمعةِ الموافق 13 مايو 2022م،

سائلينَ المولى جَلَّ وعَلا أنْ يَتقبَّلَ الراحِلَ أحسنَ قَبولٍ وأنْ يُسكنَهُ فسيحَ جنّاتِهِ ويحشُرَهُ مع الصِّدِّيقينَ والشهداءِ والصالحينَ وحَسُنَ أؤلئِكَ رفيقاً بِقَدْرِ ما قَدَّمَ لشعبِهِ ووطنِهِ وأُمَّتِهِ العربيةِ والإسلاميةِ والإنسانيةِ جمعاءِ،

وأَنْ يُلْهِمَ الجميعَ الصبرَ والسلوانَ عَلى رَحيلِهِ المُفْجِعِ وأَنْ يُيارِكَ في القيادةِ الرشيدةِ لدولةِ الإماراتِ العربيةِ المتحدةِ وهيَ تواصِلُ مِنْ بَعْدِهِ مسيرةَ العطاءِ والبناءِ والنَّماءِ لما فيهِ خيرُ الإماراتِ والأُمَّةِ والبَشرِيةِ كافَّةً.

ولا حولَ ولا قُوَّةَ إلاّ باللّهِ وإنّا لِلَّهِ وإنّا إليهِ راجعونَ.